المجلس العالمي

تعرّفوا على المجلس العالمي ، وهو كيان حاكم رئيسي للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة

يسوس الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة مجلسٌ عالميٌ مكون من أعضاء ناشطات في حركة المرشدات وفتيات الكشافة من جميع أنحاء العالم.

يتكون المجلس العالمي من 17 عضوٍ لهن حق التصويت: يتم انتخاب 12 عضوٍ منهن بالاقتراع من قبل جميع المنظمات الأعضاء في المؤتمر العالمي لفترة خدمة مدتها ست سنوات ، ويتم انتخاب الرئيسات الخمس للجان الإقليمية عن طريق الاقتراع في مؤتمراتهن الإقليمية ، لفترة خدمة مدتها ثلاث سنوات.

يُعيّن المجلس العالمي لجانه ويصادق على اللجان الإقليمية. كما أنه يخصص واجبات محددة لمجموعات العمل ومجموعات المهام والمجموعات المخصصة والأفراد.

يحق لرئيسة المجلس العالمي والرئيسة التنفيذية الجلوس في أي من اللجان والمجموعات التابعة للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة بحكم منصبهما.


تعرف على مجلسنا العالمي


هايدي يوكينين (فنلندا)

Heidi Jokinen

رئيسة المجلس العالمي ، 2020 - حتى الآن

هايدي عضو في مرشدات وكشافة فنلندا. انضمت إلى المجلس العالمي في عام 2016. ولا تزال عضوًا نشطًا في فريق المناصرة لمرشدات وكشافة مقاطعة جنوب غرب فنلندا . شغلت سابقًا مناصب المفوضة العامة والمفوضة الدولية وخدمت في المجلس الوطني لمدة ثماني سنوات.

هايدي حاليًا في إجازة والدية ، لكنها عملت مؤخرا كباحثة ما بعد الدكتوراه في الفلسفة والأخلاق. وكقسيسة لكنيسة.

"بصفتها منظمة عالمية ، تتمتع الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة بفرص ممتازة لتعزيز مهمتها ورؤيتها من أجل الفتيات والشابات. إنني أجد ذلك مثيرًا . في الوقت نفسه ، تعمل الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة بمثابة منصة لاحتياجات منظماتها الأعضاء المتنوعة . يجب أن نتذكر ذلك عند متابعة مهمة الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة على الصعيد الدولي. "

كانديلا جونزاليس (الأرجنتين)

Candela Gonzalez.jpg

نائبة رئيسة المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

كانديلا عضو في جمعية مرشدات الأرجنتين منذ عام 2017 ، كانت تعمل كعضو في المجلس الوطني ، ونائبة رئيسة وعضو في لجنة الحوكمة بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة منذ عام 2018. أكملت تدريبها كمدربة وطنية في جمعية مرشدات الأرجنتين ، وعملت كقائدة لمدة 8 سنوات.

بصفتها المهنية ، تعمل كانديلا في قسم البرامج في منظمة اليونيسف في الأرجنتين. وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في العلاقات الدولية ، وتقوم حاليًا بإكمال درجة الماجستير في التعاون الدولي.

"لحركة المرشدات دورٌ هامٌ في كسر الحواجز الاجتماعية من خلال سرد قصص الفتيات وتمكينهن.

ينبغي أن تظل حركة المرشدات ، أكثر من أي وقت مضى ، مكانًا ملائمًا للفتيات والشابات لكي يصبحن مواطنات نشطات يؤدين أعمالهن ويُسْهِمْن في إحداث تغييرات إيجابية في أنفسهن وفي مجتمعاتهن والعالم ".

جين واشيرا (كينيا)

Jayne Wachira

نائبة رئيسة المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

جين عضو بجمعية المرشدات الكينية . شغلت سابقًا منصب نائبة المفوضة العامة ، وعضو بالمجلس الوطني بصفات وظيفية مختلفة. بين عامي 2011 و 2017 ، خدمت كعضو في لجنة الشؤون المالية بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة. كانت أيضًا نائبة رئيسة المجلس العالمي من 2017 إلى 2020.

تلتزم جين بتنمية الحركة من خلال إتاحة المزيد من الفرص لكل فتاة وشابة ، وتقديم الدعم للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة والمنظمات الأعضاء في مجال الحوكمة ، ودعم التعاون المتزايد داخل الحركة من أجل تمكين كل فتاة وشابة من تحقيق أقصى إمكاناتها.

"أنا شغوفة بحركة المرشدات وحركة الفتيات التي نحتفي بها ، وندعمها ونوجهها. منذ انضمامي إلى حركة المرشدات منذ 38 عامًا ، كان لدي العديد من التجارب والفرص الإيجابية لأقوم بالتوجيه وأيضًا للحصول عليه ، مما يؤثر على القرارات التي أتخذها في حياتي ويساهم في تشكيل شخصيتي. سأستخدم خبرتي لمواصلة النهوض بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة لصالح الفتيات والشابات ".

تاشيا باتستون (كندا)

Tashia Batstone

عضو المجلس العالمي ، 2020 - حتى الآن

تاشيا عضو بمرشدات كندا لمعظم أعوام حياتها وانضمت إلى المجلس العالمي في عام 2017. وقد شغلت عددًا من الأدوار في جميع أنحاء المنظمة ، وترى أن العديد من إنجازاتها يعود الفضل فيها إلى المهارات التي تعلمتها كمرشدة. تشغل تاشيا منصب نائب أول رئيس المحاسبين القانونيين المعتمدين بكندا.

كمرشدة متطوعة ، شغلت مجموعة من الأدوار ، ومؤخرًا شغلت منصب عضو في اللجنة التوجيهية الأولى للفتيات بمرشدات كندا ، وعضو لجنة الشؤون المالية بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة.

"أؤمن إيمانًا راسخًا أن جميع الفتيات يستحققن الفرصة لتطوير المهارات التي تُمكّنهن من أن يصبحن قائدات في مجتمعاتهن المحلية وأيضًا على المسرح العالمي. بصفتي قائدة مرشدات ، كان لي شرف رؤية دور الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة الفعّال في مساعدة الفتيات على النمو والتطور ليصبحن نساءًا واثقاتٍ وبارعات.

بصفتي عضوًا في المجلس العالمي للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة ، آمل أن أشارك خبرتي الواسعة في الإدارة المالية والحوكمة ؛ لضمان استمرار الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة في العمل كمنظمة قوية وحيوية تدعم التطور والنمو المستمر للفتيات والنساء حول العالم ".

كاترينا أجوروجياني (اليونان)

Katerina Agorogianni

عضو المجلس العالمي ، 2017 - حتى الآن

كاترينا عضو الجمعية العمومية لجمعية مرشدات اليونان ، وشغلت سابقًا منصبي نائبة رئيسة المجلس الوطني والمفوضة الدولية . وهي مدربة منذ عام 2006 وميسرة بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة لبرنامج تنمية القيادة.

كاترينا كبيرة المدربات العالميات لبرنامج حرة لأكون أنا ، وكبيرة ميسرات برنامج أصوات ضد العنف وهي من أشد المؤمنين بالقوة التحويلية للبرامج التعليمية غير الرسمية. فقد شاهدت التأثير الإيجابي لطريقة المرشدات وفتيات الكشافة على الفتيات والفتيان في جميع أنحاء العالم. هدفها هو دعم المزيد من صغار السن لإيجاد مواطن قوتهم وليصبحوا من أروع البالغين في المستقبل!

تعمل كاترينا حاليًا في شركة اتصالات متعددة الجنسيات كمشرفة على التعلم والتطوير ، وهي مسؤولة عن تمكين أكثر من 4000 موظف بالمهارات القيادية التي ستؤثر على نموهم المهني وتساعدهم على أن يصبحوا قادة يحظون بالإعجاب.

"أُنشئت حركة المرشدات وفتيات الكشافة من قبل مُناصِرات، من قبل ثوريّات ، وتتمثل رؤيتي في مواصلة الجهود لخلق عالم قائم على المساواة للجميع ، عالم يمكن فيه للجميع أن يكونوا أنفسهم."

نورمالا بهارودين (ماليزيا)

Normala Baharudin

عضو المجلس العالمي ، 2017 - حتى الآن

نورمالا مدير التعليم السابق لمدينة هو تشي مين بماليزيا وتعمل الآن في وزارة التعليم بماليزيا. شغلت منصب المفوضة العامة لجمعية مرشدات ماليزيا منذ عام 2013. وقد شغلت سابقًا منصب نائبة رئيسة اللجنة الإقليمية لإقليم آسيا والباسيفيك ، والمفوضة الدولية لجمعية مرشدات ماليزيا ، وترأست لجنة احتفالات المئوية لجمعية مرشدات ماليزيا عام 2016.

تَعَزَّز شغف نورمالا بحركة المرشدات وفتيات الكشافة عندما حضرت المؤتمر العالمي لأول مرة في عام 2002 ، حيث اكتسبت فهمًا أعمق عن قوة حركتنا العالمية كمنصة للفتيات والشابات ليصبحن مواطنات مسؤولات في العالم.

نتومبيزين ماديبي (جنوب أفريقيا)

Ntombizine Madyibi

عضو المجلس العالمي ، 2017 - حتى الآن

جعلت زين التطوع جزءًا من حياتها. وقد شغلت سابقًا منصب المفوضة العامة لمرشدات جنوب إفريقيا ، وعضو اللجنة الإقليمية الأفريقية ، وهي حاليًا عضو مجلس أمناء إيابنتوانا - صندوق الأطفال الإئتماني . ومن الناحية المهنية ، تشغل زين منصب الرئيس التنفيذي لشركة مايبوي للنقل ؛ التي تقدم خدمات النقل العام ، وتحمل أكثر من 2 مليون مسافر كل عام .

قامت زين سابقًا بزيارات ميدانية لدولٍ نيابةً عن الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة متقدمة للحصول على العضوية الكاملة بالجمعية العالمية ، ولتقييم التقدم المحرز في مجالات التنمية.

د.ليبيا أحمد الصبيع (ليبيا)

Dr Libya Ahmed Sbia

رئيسة اللجنة العربية الإقليمية ، 2019 - حتى الآن

عضو المجلس العالمي ، 2019 - حتى الآن

لقد جلبت السنوات العديدة التي قضتها الدكتورة ليبيا كعضو في كشاف ومرشدات ليبيا ، إلى جانب مؤهلاتها وتدريبها المهني ، ثروة من المعرفة والخبرة للمساعدة في تعزيز تطور الإقليم العربي.

وتتمثل أولوياتها في تحسين جودة حركة المرشدات وفتيات الكشافة في الإقليم من خلال تحسين جودة معدلات الأداء ، وربط الإقليم العربي ببقية الحركة ، وتشجيع تنسيق الأنشطة ما بين الجمعيات لتعزيز الدعم وتبادل الخبرات.

برونوين هيوز (أستراليا)

Bronwyn Hughes

رئيسة اللجنة الإقليمية لإقليم آسيا والباسيفيك ، 2020 - حتى الآن

عضو المجلس العالمي ، 2020 - حتى الآن

بالنسبة إلى برونوين ، فإن كل ما تمكنت من تحقيقه في الحياة يرجع إلى الأشياء التي تعلمتها كمرشدة. وترى أن كونها جزءًا من اللجنة الإقليمية هو فرصة لرد الجميل للمنظمة التي أعطتها الكثير.

بصفتها العضو الأصغر سناً في اللجنة الحالية ، تطمح برونوين إلى جلب منظور شبابي قيّم ، وإلى تطوير القيادة الشبابية على جميع مستويات المنظمات الأعضاء والإقليم ، وتشجيع المزيد من النساء على تولي أدوار قيادية كبرى.

تعمل برونوين حاليًا في الصليب الأحمر الأسترالي حيث تتولى مسؤولية قيادة المبادرات الإستراتيجية المتعلقة بالتعبئة الفعالة للقوة العاملة من المتطوعين في الدولة والتي تضم أكثر من 4500 متطوع.

لاريسا إزميرالدا بيل كاتاريا (بنين)

Larissa Esmiralda Byll Cataria

رئيسة اللجنة الإقليمية الأفريقية ، 2019 - حتى الآن

عضو المجلس العالمي ، 2019 - حتى الآن

لاريسا خبيرة اتصالات ذات خبرة دولية اكتسبتها أثناء العمل في مناطق جغرافية مختلفة مع فرق متعددة الثقافات ، وهي واحدة من المؤسسين المشاركين لشركة 3hi Africa ، وهي شركة استشارية.

تهتم لاريسا بشدة بأهداف التنمية المستدامة والآثار المترتبة على مساعدة المنظمات على تحقيق أهدافها المرجوّة من خلال تغيير بيئة المنظمات غير الحكومية. كما أنها شغوفة بالتصوير ، وتؤمن بأن النهوض بالقيادة النسائية يمثل موردًا وكيانًا قويًا من أجل التغيير في العالم . وتتمثل رغبتها اليومية في التأثير على الحياة بشكل إيجابي من خلال كونها صانعة للتغيير.

خلال السنوات الثلاث المقبلة كرئيسة للجنة إقليم إفريقيا ، تعتزم لاريسا العمل بشكل وثيق مع جميع أعضاء اللجنة وكذلك المنظمات الأعضاء ، من أجل توفير حياة أفضل لجميع فتياتنا وشاباتنا في إفريقيا . وترغب في الاستمرار في تعزيز بيئة التعلم ، وفي نفس الوقت تيسير تنمية المهارات الشخصية والجماعية داخل منظماتنا وداخل إقليمنا بشكل عام. وبالطبع ، فهي حريصة على المشاركة في تطوير حركة المرشدات وفتيات الكشافة من خلال زيادة تواجدها على الساحة وزيادة تأثير عملنا ، وبالطبع جذب المزيد من الأعضاء والشركاء للإقليم.

سيندي آن باتريشيا ألكسندر (جرينادا)

Cindy-Ann Alexander

رئيسة اللجنة الإقليمية لإقليم الأمريكتين ، 2019 - حتى الآن

عضو المجلس العالمي ، 2019 - حتى الآن

سيندي آن من جزيرة جرينادا في البحر الكاريبي ، المشهورة بجزر البهارات . وهي عضو نشط في جمعيتها الوطنية - جمعية مرشدات جرينادا - منذ أقل قليلاً من ثلاثين عامًا . شغلت منصب مفوضة الاتصالات سابقًا ، وخلال فترة توليها هذا المنصب ، لاحظت الحاجة إلى إعادة تقديم برنامج القائدات الشابات ، بعد سنوات عديدة من توقفه . ونتيجة لذلك ، قادت وضع البرنامج الجديد ، الذي يسعى إلى ربط الجوالات بالقائدات البالغات ، من خلال تزويد الشابات بمزيد من الخيارات للمساعدة في نموهن وتطورهن الشخصي داخل الحركة.

بصفتها عضو لجنة إقليم الأمريكتين منذ عام 2016 ، و رئيسة اللجنة الآن ، سيندي-آن حريصة ومتحمسة للغاية لمواصلة العمل مع المنظمات الأعضاء لدعم نمو المرشدات وفتيات الكشافة عبر عدد لا يحصى من المجتمعات المتنوعة في الإقليم. و تريد أن تسلط الضوء على حقيقة أنه بقدر ما نحن جميعًا مختلفون ، وبالرغم من لغاتنا وثقافاتنا وخلفياتنا المختلفة المتميزة ، فنحن واحد ، ومتحدات كحركة . هذا هو أساس التنمية الشاملة للفتيات والشابات وبالتالي تمكينهن ليصبحن قائدات أكثر فعالية وكفاءة ليس فقط من أجل مجتمعاتهن ودولهن ، بل للعالم ككل.

سيندي آن حاصلة على ماجستير في علوم الكمبيوتر ، وبكالوريوس في علوم الكمبيوتر والأرصاد الجوية ، مما يكمل حبها للطبيعة والهواء الطلق . لديها حب واحترام عميقان للتكنولوجيا ، وهي مناصرة كبيرة للفتيات في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات . تعمل سيندي آن أخصائية تكنولوجيا تعليمية في جامعة سانت جورج ، حيث تدعم الأساتذة في استخدام التكنولوجيا لتعزيز تجارب التدريس والتعلّم لتكون ثرية وإشراكية.

سيندي آن محبة للكلاب ، ومتعطشة إلى المعرفة ، و يعزز ذلك كونها قارئة نهمة لجميع أنواع الكتابات الأدبية.

إيلين ماري جروهولت (النرويج)

Eline Marie Grøholt

رئيسة اللجنة الإقليمية الأوروبية ، 2019 - حتى الآن

عضو المجلس العالمي ، 2019 - حتى الآن

إيلين من النرويج ، وكانت مفوضة دولية ومتطوعة بالإقليم قبل انتخابها لعضوية لجنة الإقليم الأوروبي في الفترة الثلاثية الماضية. بالنسبة لإيلين ، فإن واحدة من أفضل الأشياء التي تميز الخدمة في لجنة الإقليم الأوروبي هي فرصة العمل مع العديد من النساء والرجال المُلهِمِين الذين يدعمون مهمة الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة من مختلف البلدان.

إن العمل مع المتطوعين ودعمهم من خلال تنمية القيادة يمنحها الكثير من الطاقة الإيجابية. وهي ترى الإقليم كمحرك وميسر لفرص تبادل الأفكار بين المنظمات الأعضاء والتعلم من بعضها البعض ، وأيضًا في دعم تنمية القدرات في المنظمات الأعضاء. وهي تؤمن بضرورة استمرارنا في تحسين ما تقدمه الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة إلى المنظمات الأعضاء ، حتى نتمكن من إثبات قيمة الانتماء إلى حركة دولية كبيرة للفتيات والشابات.

ترغب إيلين في جلب وجهات نظرها ومعرفتها إلى الإقليم الأوروبي . ويتمثل دورها في جمع لجنة الإقليم الأوروبي معًا كفريق واحد حتى يتمكنّ من تقديم أفضل ما في وسعهن للمنظمات الأعضاء من أجل تحقيق هدفنا المشترك.

جيس بوند (المملكة المتحدة)

Jess Bond photo .JPG

عضو المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

جيس عضو في مرشدات المملكة المتحدة ، وانتُخبت بالمجلس العالمي في يوليو 2021. وقد شغلت عدة مناصب في جمعيتها ، بما في ذلك قائدة زهرات وجوالات ، ومدربة ، ومستشارة للتسويق والاتصالات ، وعضو في المجلس الوطني ، والقائدة المتطوعة الوطنية لبرامج الشباب.

منذ حضورها ندوة في أوركبانيا في عام 2010 ، تشرفت جيس بشغل العديد من الأدوار في الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة . في الإقليم الأوروبي ، كانت عضوًا في المجموعة الأساسية للتوجيه والنمو من 2013 إلى 2016 ، وميسرة في المؤتمر الإقليمي لعام 2016 ، وعضوًا في العديد من الفرق الإجرائية للمؤتمرات والاجتماعات الإقليمية . في الآونة الأخيرة ، قدَّمت دورات تدريبية تعريفية عبر الإنترنت طوال عامي 2020 و 2021 للمتطوعات العالميات الجدد ، بصفتها عضوًا في فريق إشراك المتطوعات ضمن فريق المهمة الأساسية للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة.

في حياتها المهنية ، تشغل جيس منصب مدير أول في كلية لندن للاقتصاد والعلوم السياسية ، حيث تقود فريقًا من الموظفين لتوسيع نطاق مشاركة الطلاب الموهوبين من جميع الخلفيات في الجامعة.

"لقد رأيت بنفسي التأثير التحويلي للطريقة التعليمية للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة - من فتيات في مجموعاتي المحلية يتخذن إجراءات في مجتمعهن المحلي ، إلى قائدات شابات يناصرن على المسرح العالمي . إنها الفرصة للمساهمة في تنمية عضويتنا وضمان استدامة الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة على المدى الطويل هي ما حفزني على الترشح للانتخابات في وقت أؤمن فيه أن مهمتنا أكثر أهمية من أي وقت مضى ".

شاماثيا فرناندو (سيريلانكا)

Chamathya Fernando.jpg

عضو المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

شاماثيا عضو بجمعية مرشدات سريلانكا ، وبدأت رحلتها الإرشادية في سن الثامنة. وفي سن الخامسة والعشرين فقط ، خدمت تشاماثيا في المجلس العالمي من سبتمبر 2018 إلى يوليو 2020. وها هي مرة أخرى ، تنضم إلى المجلس العالمي حالي كأصغر عضو حيث تبلغ من العمر 28 عامًا.

في السابق ، كانت شماثيا منسقة لحملة أوقفوا العنف ، وميسرة / مدربة عالمية لمنهج أصوات ضد العنف التعليمي غير الرسمي. كما كانت أيضًا الرئيسة المتطوعة للمشروع البحثي لقرار المؤتمر العالمي رقم 32: الشابات في الحوكمة.

شاماثيا مناصرة شغوفة للمساواة بين الجنسين ولديها 9 سنوات من الخبرة في مجال السياسات والمناصرة ، وهي رحلة بدأتها كمندوبة شابة للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة في 2012/2013 . ومؤخرًا ، كانت عضوًا بالمجموعة الأساسية ، وهي هيئة صنع القرار الرئيسية لمنتدى مساواة الجيل بالأمم المتحدة ، والتي جمعت 40 مليار دولار أمريكي لتسريع التقدم في مجال المساواة بين الجنسين.

بصفتها المهنية ، تعمل شاماثيا على مشاريع التوحيد القياسي والرقمنة في قسم التسويق لشركة عالمية . هي حاصلة على درجة مزدوجة في البكالوريوس . بكالوريوس العلوم في إدارة الأعمال الدولية وبكالوريوس الاقتصاد وعلم الاجتماع . في عام 2017 ، تم الاعتراف بشاماثيا من قبل وزارة الخارجية الأمريكية كواحدة من القادة الشباب الناشئين العالميين العشر ؛ لعملها في تمكين الفتيات والشابات وتعزيز المساواة بين الجنسين.

فيونا برادلي (نيوزيلاندا)

Fiona.jpg

عضو المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

فيونا عضو في مرشدات نيوزيلاندا . وشاركت في الحركة على عدة مستويات منذ أن كانت في الخامسة من عمرها ، وكانت عضوًا في المجلس الوطني من 2011 إلى 2018.

دعَّمت فيونا الفريق العالمي للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة بعدة طرق: بصفتها نائبة رئيسة لجنة الحوكمة بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة 2018-2020 ، ثم توليها منصب الرئيسة في ديسمبر 2020 ، وبصفتها رئيسة فريق بناء القدرات في مجال الحوكمة منذ عام 2019.

في السابق ، عملت فيونا كميسرة لبرنامج أوقفوا العنف ، وكمسؤولة عن منهج أصوات ضد العنف.

شغلت فيونا عددًا من المناصب على مستوى المجالس ، واللجان ، والأمناء في مجتمعها وفي مهنتها كصيدلانية. وتم اختيارها كأول صيدلانية في بداية حياتها المهنية تحوز منصب عضو الهيئة التنفيذية الوطنية لجمعية الصيادلة النيوزيلاندية.

حاليًا هي قائدة جوالة للفتيات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 12 و 17 عامًا في مرشدات نيوزيلاندا ، وهي متحمسة لرؤيتهن يأخذن فرصًا قيادية. و تستمتع بأخذهن في الخلاء للتخييم والطهي والتنزه على الأقدام لمسافات طويلة.

"أريد أن أرى جميع الفتيات وقد أصبحن يشعرن بالتمكين ، ويتمكنّ من الوصول إلى الفرص للنمو وتطوير مهاراتهن القيادية ، ومن خلال ذلك ، يؤثرن على مجتمعاتهن."

ديبرا ناكاتومي (الولايات المتحدة الأمريكية)

Debra Nakatomi.jpg

عضو المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

إن ديبرا ناكاتومي فتاة كشافة طوال حياتها ، وتناصر من أجل المساواة بين الجنسين. خدمت في المجلس الوطني لفتيات كشافة الولايات المتحدة الأمريكية لمدة 12 عامًا كأمينة للمجلس ، و 6 سنوات كمفوضة دولية ، ورئيسة فرقة عمل منظمة فتيات كشافة الولايات المتحدة الأمريكية بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة ، والتي تعمل على زيادة القدرات والموارد. لقد خدمت الجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة وإقليم الأمريكتين كمندوبة ، وفي لجنة التنوع ، وكرئيسة للمائدة المستديرة العالمية للجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة و فتيات كشافة الولايات المتحدة الأمريكية.

تقود ديبرا شركة قامت بتأسيسها، وهي مكرسة لتعزيز المساواة والشمولية وتعزيز التغيير الاجتماعي. ديبرا تتشاور مع المنظمات بشأن النمو وبناء المرونة نحو مستقبل مستدام ، وهي مستشارة للمديرين التنفيذيين في مجال إدارة القضايا والأزمات. ديبرا تكرس نفسها لتوسيع نطاق العمل الخيري وتعزيز الصحة ، وهي عضو في مجلس الأمناء والرئيسة السابقة لمؤسسة كاليفورنيا للحياة الصحية ، والمجلس الاستشاري للسلام بدلاً من العنف ، المكرس لبناء علاقات صحية خالية من العنف . هي أيضًا الرئيسة السابقة لمؤسسة لوس أنجلوس للمرأة ، ومعهد القيادة النسائية بإقليم آسيا والباسيفيك.

"هذه لحظة حرجة لحركتنا ، ولعالمنا. لقد ذكَّرنا الوباء بترابطنا - في عائلاتنا ومجتمعاتنا وأخوتنا النسائية العالمية ".

كريستيان روحانا (لبنان)

Photo Christiane R.jpg

عضو المجلس العالمي ، يوليو 2021 - حتى الآن

لا تفوّت كريستيان أبدًا أية فرصة للتحدث عن حركة المرشدات وفتيات الكشافة ، وكيف أن انتمائها للحركة يجلب لحياتها ولنفسها الكثير.

شغلت كريستيان ، خلال سنواتها ال ٢٥ كمتطوعة في جمعيتها العضو ، جمعية دليلات لبنان ، مجموعة من الأدوار القيادية ، كان آخرها المفوضة الدولية لمدة ٨ سنوات ، كما خدمت في المجلس الوطني لأكثر من ١٠ سنوات . وقد أتيحت لها الفرصة للعمل على مستويات مختلفة ومع جميع الفئات العمرية . وتبقى تجاربها المفضلة لديها هي الوقت الذي تقضيه مع الأعضاء في مجموعاتهن ووحداتهن: في التدريب والتيسير والتحدث والاستماع ... ومن هنا جاء شعارها الشخصي: "هنا من أجلها" HereForHer# حيث تعبِر عن حرصها على القيام بدورها تجاه كل فتاة وامرأة في العالم.

حصلت كريستيان على درجة الماجستير في علم النفس العيادي والمرضي في عام ٢٠٠٥ ، وكرست نفسها منذ ذلك الحين لتوفير الأدوات والمعرفة اللازمة لكل صاحب مصلحة في حياة الطفل - الوالدين والمربين والأطفال أنفسهم - للحفاظ على سلامة الأطفال والأسر. وهي أيضا مدربة للوالدين والمربيين في مجال التأديب الإيجابي.
بالاضافة لشغف كريستيان بالحركة الارشادية ، فهي مُحبّة للحيوانات والطبيعة ، وقارئة وكاتبة نهمة ، تستمتع بالموسيقى والسفر ، ولديها اهتمام عميق باللغات والثقافات ، وتعتز بصداقاتها الدولية.

"أي امرأة أو شابة أو فتاة لديها المقدرة على أن تكون قوية ومستقلة ومُمكَّنة ، فهي يمكنها أن تكون ما تريد أن تكون ، وأن تحقق أشياءًا عظيمةَ لنفسها وللعالم. نحن بحاجة إلى أن نتأكد من أن العالم يعلم ذلك ".

مشاركة هذه الصفحة